المفتي: مصر توَّجت تاريخها في العيش المشترك بافتتاح مسجد الفتاح العليم وكنيسة ميلاد المسيح في يوم واحد

09/25/2021 |  اخبار اليوم1

لفت الدكتور

شوقي علام مفتي الجمهورية

 النظر إلى أن إقرار الإسلام لأهل الكتاب على أديانهم وممارسة شعائرهم يقتضي إعادتها إذا انهدمت، والسماح ببنائها، وعلى ذلك جرى عمل المسلمين عبر تاريخهم وحضارتهم منذ العصور الأولى المفضَّلة وهلم جرًّا، وخلافًا لما يراه وينادي به أصحاب الأفكار العقيمة والمتطرفة.

وشدد فضيلته خلال لقائه في برنامج نظرة مع الإعلامي حمدي رزق،  على أن النسيج المجتمعي المصري لم يميِّز بين مواطن وآخر، وذلك في ظل منظومة متناغمة تحقق العيش المشترك الذي تحيطه المحبة والتسامح والسلام

مشيرًا إلى أنه تم تتويج هذا التاريخ الطويل بافتتاح

مسجد الفتاح العليم

وكنيسة ميلاد المسيح في اليوم نفسه، وبحضور أكبر القيادات الدينية مسلمين ومسيحيين في مصر، وبرعاية كريمة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، وهي رسالة واضحة الدلالة على أن المصريين جميعًا على قلب رجل واحد، وهذا ما تعبر عنه وتحرص عليه وتطمح إليه الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان.